السبت، 17 نوفمبر، 2007

بعض المعلومات للطلبه قبل مسرحية الانتخابات الطلابيه

فاجأنا وزير التعليم العالى بميعاد سحب استمارات الترشيح لإتحاد الطلبه بموعد مفاجىء يوم الثلاثاء الماضى بعد انتهاء عيد الفطر مباشرة... بالطبع ميعاد غير مناسب يعيد المخاوف من عدم الشفافيه و يعيد مزاعم طبخ الانتخابات.. مع الوعود التى تكرر كل سنه بالشفافيه فى الانتخابات و عدم شطب المرشحين الغير مرغوب فيهم من قبل الاداره و كلام من هذا القبيل
و تناثر العديد من التعليقات فى الاوساط السياسيه و كثير من الجرائد عن وجود مرشحين يتم الاتفاق عليهم بجميع الكليات بجميع الجامعات ينتمون للحزب الوطنى بالأخص
فقد كانت العاده هى استبعاد جميع الطلبه المنتمين لأى تيار سياسى و بالأخص الاخوان لأنهم الاغلبيه من انتخابات اتحاد الطلبه بحجج واهيه كدواعى امنيه او عدم ممارسة انشطه
و كان من ينجح فى السنوات السابقه إما الطلاب المدعومين من الامن لتنفيذ خطط الحزب الوطنى
أو الطلاب المدعومين من الاساتذه و موظفى الكليه المسئولين عن الانشطه الطلابيه و ذلك لتسهيل التلاعب فى الميزانيه
و هناك بعض المرشحين يحظون بدعم موظفى النشاط و الامن معا و اهو كله بحسابه
و لكن هناك الفئه الثالثه التى اعتقد انها ذات نسبه كبيره و هى الطلبه الخدميين.. يعنى الطلبه الحريصين فعلا على الخدمات و الانشطه .. و هؤلاء لا ناقه لهم ولا جمل فى هذه المؤامرات و لا يشترط ولائهم للامن و لكنهم يبتعدون عن أى نشاط يغضب منهم القيادات سابقة الذكر و لا يبحثون عن المشاكل و إن تعارض النشاط مع رغبات الحزب الوطنى التى هى بالطبع رغبات امن الجامعه او امن الدوله على الاصح فإنهم يبتعدون ولا يدافعون عن افكارهم
و سمعنا كثيرا خلال سنوات تواجدنا بالكليه و كذلك هناك العديد من الحكايات من جامعات مختلفه عن رغبة بعض طلبة الاتحاد المخلصين فى القيام بأنشطه مفيده فعلا للطلاب و لكن جائت اوامر من الأمن برفض النشاط او الندوه او ايا كان المسمى

الجديد هذا العام هو استبعاد هؤلاء الطلبه المسالمون ايضا من دعم الامن و دعم موظفى الكليات ... و استبدالهم بطلبه اعضاء فعليين فى الحزب الوطنى رغم كلام وزير التعليم العالى المعاد بأنه لا سياسه فى الجامعه ولا جامعه فى السياسه

و الجدير بالذكر بان دور اتحاد الطلبه الفعلى هو كدور النقابات الحره و هو الدفاع عن مصالح الطلاب أولا و اخيرا و البحث عن الفائده للطلبه بشتى الوسائل و الانشطه المختلفه و الدفاع عن حقوقهم و الوقوف ضد الظلم و المحسوبيه ... و ليس الاكتفاء بالحفلات و الرحلات و المصالح

و أليكم بعض المعلومات التى قد تكون مفيده للزملاء طلاب حزب الجبهه الديمقراطيه


اللائحة الحالية هي لائحة 1979 اللي الناس كلها طلبة و لجان الحريات معترضة عليها وهي صادرة بالقرار الجمهوري رقم 256 لسنة 1979 وصدرت لقتل النشاط السياسي داخل الجامعات وقمع الحريات.
تم إضافة بعض التعديلات على هذه اللائحة بالقرار الجمهوري رقم 378 لسنة 1984.
وكان هذا آخر تعديل صدر.
إضافة أخرى قبل الإجابة على الأسئلة
بعد الترشيح وإجراء الإنتخابات يتم تشكيل مجلسين
الأول هو إتحاد الطلبة وهو معروف يدعو لحضور إجتماعه أمين الإتحاد أو مساعد أمين الإتحاد أو أمين أي لجنة ويدير الإجتماع أمين الإتحاد أو مساعد أمين الإتحاد أو أمين اللجنة الثقافية أو أي عضو بالإتحاد يتفق عليه الحضور في حالة غياب الثلاث أعضاء الأساسيين – أمين الإتحاد ، مساعده ، أمين اللجنة الثقافية – ويمكن دعوة موظفي رعاية الشباب كأعضاء سكرتارية فقط لا غير وتسجيل محضر الإجتماع.
ومن حق مدير الإجتماع طرد موظف رعاية الشباب في حالة تدخله في سير المناقشات بأي شكل كان.
في حالة وجود أي عضو هيئة تدريس في الإجتماع يبطل محضر الإجتماع ولا يجوز إعتباره إجتماع للإتحاد الطلبة.
المجلس الثاني هو مجلس اتحاد الكلية وهو مكون من رواد الأنشطة من أعضاء هيئة التدريس + أمناء اللجان + مدير رعاية الشباب + محاسب من إدارة حسابات الكلية.
هذا المجلس معني بمراجعة الميزانية.
الميزانية = ميزانية إتحاد الطلاب + بنود الميزانية المتعلقة بالطلاب وكل متعلقاتهم ويستبعد من ذلك كل ما يتعلق بأعضاء هيئة التدريس.
يجب أن يعتمد مجلس الكلية الميزانية ويكون ترتيب الإمضاء
أمين اللجنة الثقافية يليه باقي أمناء اللجان بأي ترتيب ثم أمين إتحاد الطلبة وفي حاله تغيبه يوقع عنه أمين مساعد الإتحاد ثم إمضاء مدير مكتب رعاية الشباب ثم رائد الشباب – عضو هيئة تدريس – ثم وكيل الكلية لشؤون الطلاب و محاسب الكلية.
في حالة رفض أي عضو التوقيع على محضر الجلسة أو الميزانية يجب عمل محضر وإثبات رفضه التوقيع و لايصح أي توقيع بديل عنه وإعلان أسباب الرفض والميزانية كاملة في لوحة إعلانات الإتحاد ويحق للعضو المعترض التقدم بشكوى للجهات المختصة – النيابة والجهاز المركزي للمحاسبات - .

و هذه بعض الأسئله الهامه من وجهة نظرى و التى طرحتها على طالب محترم و محايد له خبره كبيره فى الاتحادات الطلابيه... و كانت إجاباته عظيمه و ثريه كما ستلاحظون

ما هو الدور الفعلى لعضو اتحاد الطلبه و هل هناك إختلاف بين الدور المتعارف عليه و الواقع؟
الدور الفعلي ينقسم جزئين الأول بعيد عن الأنشطة والثاني متعلق بالأنشطة
الجزء الأول:
التواجد الحقيقي بين الطلاب وسرعة نقل المشكلات مباشرة من الطلاب إلى أعلى سلطة موجودة بالكلية لحظة وقوع المشكلة لحلها بأسرع شكل.
تمثيل كافة الطلاب كمحامي دفاع عنهم ويعتمد ذلك على الإلمام التام بلائحة الجامعات بما تتضمنه من تنظيم لجداول الإمتحانات و عمليات سير الإمتحانات و تحديد المصاريف و ومستحقي المساعدة الإجتماعية و الرعاية الطبية إلخ إلخ.
أمين إتحاد الكلية يجب أن يحضر أي تحقيق يتم مع أي طالب – تحقيق من إدارة الكلية أو أي جهة أمنية - ويجب إخطاره بميعاد التحقيق قبل البدء فيه ب 72 ساعة.
في حاله تغيبه يحضر بديلاً عنه أمين اللجنة الثقافية أو أمين مساعد الإتحاد بالترتيب المذكور.
الجزء الثاني:
الأنشطة كل لجنة حسب نشاطها وأفترض معرفة الجميع بأنشطة اللجان.
و هل هناك إختلاف بين الدور المتعارف عليه و الواقع؟
أعتقد الإجابة أوضح من ذكرها
ما هى اللائحه الطلابيه سواء القديمه او المحدثه و هل يعلم الطلاب المترشحين للانخابات ببنودها؟
ارد على الشق الثاني من السؤال
هل يعلم الطلاب المترشحين للانخابات ببنودها؟
مش حاتكلم عن الطلبة بس أنا لما كنت أمين اللجنة الثقافية كنت محول للتحقيق و المحقق اللي كان بيحقق معايا كان لا يعلم أي شيء عن بنود اللائحة ورغم تحويلي للتحقيق أكثر من مرة وتغيير المحقق بمحقق أعلى فلم يتم توقيع أي جزاء للإلتزامي الكامل بالقوانين واللوائح. وكانت ردودي دائما في التحقيق بناء على المادة رقم كذا من قانون رقم كذا. ملخص الإجابة الجهات المعنية بالتحقيق مع طلبة الإتحاد لا تعرف أي شيء عن اللائحة واللائحة كأنها سر بناء الهرم الأكبر يعجز الطلبة عن الحصول عليها مالم يلجأ لمحامي ، أو يكون له إهتمامات بالقانون والدستور.
بالنسبة للشق الأول من سؤالك

اللائحة القديمة
اللائحة الجديدة مقترحة وتم تنفيذ بعض بنودها عن عام 2005
طلاب التعليم المنتظم فقط يحق لهم التقدم للترشيح وممارسة الأنشطة
تم إضافة طلاب التعليم المفتوح وطلاب الإنتساب
أهداف الإتحاد ثابتة
تعميق مفاهيم الديمقراطية وحقوق الإنسان
تشجيع تكوين الأسر والجمعيات المهتمة بالأنشطة العلمية والبيئية وحقوق الإنسان
في تعديل لائحة 84 تم فصل لجنة النشاط الثقافي عن الفني
في لائحة 2005 تم إضافة لجنتي
الإعلام والعلاقات العامة
و لجنة النشاط العلمي والتكنولوجي
نشاط اللجنة الثقافية كما هو
تم إضافة تعميق الوعي الثقافي ومفاهيم الديمقراطية وثقافة حقوق الإنسان
من حيث تنظيم الأنشطة كما هي بإلتزامهم بالتوقعيات المطلوبة لإقامة أي نشاط
يتم إجراء أي نشاط لأي لجنة بتوقيع أمين اللجنة فقط أو أمين مساعد اللجنة
في حالة عدم وجودهم او رفضهم التوقيع يوقع عنهم أمين إتحاد الطلبة أو أمين مساعد الإتحاد أو أمين اللجنة الثقافية. ويقوم أي من الثلاثة المذكورين بإخطار – إخطار فقط لا غير – وكيل الكلية لشؤون الطلبة بالنشاط قبل إجراءه ب 3 أيام ولا يشترط موافقته وفي حالة وجود تنظيم للنشاط على مستوى الجامعة يلزم إخطار الجامعة قبل بداية النشاط ب 7 أيام.
مصادر تمويل الإتحاد كما هي
تم رفع نسبة المستقطع من مصاريف الطلاب من 1.5 جنيه إلى 10 جنيهات لصالح الإتحاد.
النصاب القانوني لصحة الإنتخاب 50%
نفس النسبة
في حالة عدم إكتمال النصاب تعاد الإنتخابات ويكون النصاب القانوني هو 20% وفي حالة عدم إكتماله يقوم عميد الكلية بتعيين مجلس
في حالة عدم إكتمال النصاب تعاد الإنتخابات ويكون النصاب القانوني هو 25% وفي حالة عدم إكتماله يقوم عميد الكلية بتعيين مجلس

طبعا كل اللي مكتوب في الشمال نصه هجص ومن أول طلبة الإتحاد بيتم إعتقالهم وتهديدهم خاصة في فترات الإمتحانات ومناقشة المشاريع. بغض النظر عن ان اللائحة بتدي حصانة لطلبة الإتحاد من إعتقالهم.

3- هل هناك حظر لممارسة السياسه فعلا فى الجامعه .. و لماذا نرى الحزب الوطنى فقط فى الجامعه من خلال جمعية حيل المستقبل او من خلال كورسات و رحلات الحزب الوطنى... و كيف يتم منع باقى الاحزاب و التيارات السياسيه من تقديم خدمات لطلاب الجامعه؟
طبقاُ للائحة 79 يوجد حظر ممارسة أي نشاط سياسي داخل الجامعة. وأيضاً يحظر على الأمن (أمن مركزي أو أمن دولة ) مجرد الدخول للحرم الجامعي.
من فترة كان يوجد رسالة زميل يستفسر عن تهمة طالب هندسة المنصورة او الزقازيق الذي تم نشر صور إعتقاله من داخل الكلية.
بغض النظر عن التهمة فلا يحق إعتقاله أو القبض عليه داخل أسوار الكلية او تدنيس الحرم الجامعي من قبل اي جهة أمنية طالما الفرد يحمل كارنيه عضوية سواء طالب أو عضو هيئة تدريس والأمن الموجود بالمنشآت التعليمية هو أمن منشآت فقط للحفاظ على سلامة المنشآت و الأجهزة فقط لا غير.
و لماذا نرى الحزب الوطنى فقط فى الجامعه من خلال جمعية حيل المستقبل او من خلال كورسات و رحلات الحزب الوطنى...
بلطجة طبعاً
و كيف يتم منع باقى الاحزاب و التيارات السياسيه من تقديم خدمات لطلاب الجامعه؟
بوسيلتين الأولى شطبهم من الترشح وبذلك يلزمهم موافقة لإجراء أي نشاط.
الثانية جهل الطلاب أنفسهم في حالة عدم كونهم أعضاء بالإتحاد بعدم ضرورة الحصول على موافقة رعاية الشباب او او او لتنظيم نشاط ويلزمهم فقط توقيع أمين اللجنة المختصة.
إذا كان أمين اللجنة المختصة فرد محترم سيقوم بالموافقة على تنظيم النشاط حتى إذا أختلف إنتمائه مع الأحزاب والتيارات السياسية الأخرى.
شرط صحة تنفيذ هذا الموقف
عدم رفع أي لافتة أو شعار حزبية يتم تنظيم النشاط تحت أسماء الطلبة المنظمين أو اللجنة الراعية فقط لا غير.
هل هناك صحيح تجاوزات ماليه فى الميزانيه و الدعم يشارك بها اعضاء اتحاد الطلبه سواء بعلم او بدون علم لصالح بعض الموظفين و الاساتذه؟
بعلم وبجهل الطلبة بتشارك
و
لصالح موظفين واساتذه
المفترض في طالب قرر يرشح نفسه لخدمة زملائه أولاً أنه يلم بكامل النواحي القانونية والمادية بالإتحاد وإلا أصبح مشارك في الفساد بإهماله وجهله.
طب لو طالب عاوز ينهب ويمصلح؟
يبقى يتجه على طول للجنة الإجتماعية وتنظيم الرحلات ، ودي اللجنة الوحيدة اللي ما بتقدمش فواتير و موقفها قانوني! طالما لا تحصل على دعم للرحلة وده اللي بيحصل المنظمين يقولوا مش عاوزين دعم في المقابل مفيش فواتير
تطلع رحلة للإسكندرية او العين السخنة تكلفتها الفعلية 15 جنيه أو 20 جنيه لكن الإشتراك ب 35 جنيه ، ويفتح باب للمرافقين ب 45 جنيه.
طب لو موظف؟
في لجان مراقبة نشاط من الجامعة لما اللجنة تيجي يتعمل مذكرة لمضايفة اللجنة من ميزانية الإتحاد يقولوا جبنا أكل ومشروبات و و و و بالقيمة الفلانية طبعا بدون فواتير.
الأساتذة؟
منجم الذهب هو لجان الحفاظ على البيئة وصاحبة أعلى تمويل خارجي للجامعات.
أخيراً
تعليق على مجمل كلام احمد ممكن تقدر تبني وتحارب الفساد بالقانون خاصة انك بتواجه ناس القانون في إيدهم لكن فعلياً ايه اللي بيحصل؟
مع كامل إحترامي لطلاب الإخوان
حالة **** شديد والنطح في جدار من صلب وإعطاء فرص ذهبية للإدارات الكليات بوقوعهم تحت طائلة القانون وفصلهم و و و و.
طب ايه النظرية؟ مش عارف!
آخر حاجة وهي الأهم
ايه سر الحرب على الإتحادات؟
غير بقى ان الطلبة تفوق وكل الكلام ده
بعد إنتخاب إتحاد طلاب الكلية يتم الدعوة للإنتخاب إتحاد طلاب الجامعة.
بعدها يحق لأي ثلاثة أمناء إتحاد جامعات مصرية حكومية الدعوة للإنتخابات إتحاد طلاب مصر.
وأمين إتحاد طلاب مصر هو العضو رقم 445 بمجلس الشعب المصري.

ليست هناك تعليقات: